كيف تبدو حركة السفر في لبنان؟.. أرقام محبطة

لا تخلتف حركة السفر في لبنان عن الأوضاع العامة التي تضرب البلاد، حيث انهارت حركة السفر بمطار رفيق الحريري الدولي في بيروت.

وأفاد تقرير لبناني اليوم الثلاثاء بتراجع عدد الركاب في مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت خلال شهر كانون ثان/ يناير الماضي بنسبة قاربت 61 % عما كانت عليه في الشهر الأول من العام الماضي وبنسبة 66 % عن نفس الشهر من عام 2019 الذي شهد بدء انتشار هذه الجائحة.

وذكرت “الوكالة الوطنية للإعلام” اليوم أن عدد الرحلات الجوية من وإلى لبنان تراجع في الشهر الأول من العام الحالي بنسبة قاربت 47 % عن الشهر الأول من عام 2020 وحوالي 56 % عن نفس الفترة من العام 2019.

ووفق الوكالة، بلغ مجموع الركاب الذين استخدموا مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت خلال الشهر الأول من العام الحالي 205 آلاف و 753 راكبا ( مقابل 519 ألفا و388 راكبا في كانون ثان/ يناير 2020 أي بتراجع نسبته 60.38 % ، وبتراجع أيضا نسبته 66 % عما كان عليه في كانون ثان/ يناير 2019 حيث كان سجل ما مجموعه 606 آلاف و 371 راكبا).

وبلغ عدد القادمين إلى لبنان الشهر الماضي 66969 راكبا( بتراجع نسبته 70.92 % عن كانون ثان/يناير 2020، وبتراجع أكثر من 75 % عن كانون ثان/يناير 2019 ).

أما بالنسبة لركاب المغادرة، فقد سجل 138 ألفا و 81 راكبا الشهر الماضي (أي بتراجع 52.1 % عن الشهر ذاته من العام الماضي و 58.83 % عن كانون ثان/يناير 2019) .

وبلغ عدد ركاب الترانزيت 703 ركاب الشهر الماضي ( بتراجع 98ر7 % عن كانون ثان/يناير 2020).

وبلغ مجموع الرحلات الجوية لشركات الطيران الوطنية والعربية والأجنبية المستخدمة لمطار رفيق الحريري الدولي في بيروت خلال الشهر الماضي 2517 رحلة ( بتراجع 46.7% عن كانون ثان/ يناير 2020 ، و 55.28 % عن كانون ثان/يناير 2019 ).

وطبقا للوكالة، انخفض عدد الرحلات الجوية القادمة إلى لبنان بنسبة 46.7 % عن الشهر الأول من العام الماضي، وتم تسجيل 1260 رحلة وصول ، كذلك انخفض عدد الرحلات الجوية المغادرة من لبنان بنسبة 46.69 % وتم تسجيل 1257 رحلة.

وأشارت الوكالة إلى أن عدد الركاب بالمطار بلغ في النصف الأول من شهر شباط/فبراير الحالي 70553 راكبا، في مقابل 227 ألفا و 974 راكبا في نفس الفترة من العام الماضي أي بتراجع 69%.

العين

هذا الخبر كيف تبدو حركة السفر في لبنان؟.. أرقام محبطة ظهر أولاً في Cedar News.

,