تجمع العلماء المسلمين: لاقرار البطاقات التموينية والتمويلية

أسفت الهيئة الإدارية في تجمع العلماء المسلمين، في اجتماعها الأسبوعي ل”الاوضاع الاقتصادية التي يعيشها عمال لبنان، إلى حد باتت لقمة العيش والدواء والأساسيات الضرورية غير متوافرة”.

وقال التجمع في بيان: “إن الأوضاع على الساحتين اللبنانية والإقليمية لا تبشر بالخير، ففي لبنان لا يهتم المسؤولون بتأليف الحكومة وسط وضع شروط وشروط مضادة ليست هي الأساس في عملية عرقلة التأليف، بل الأساس هو عدم سماح بعض الدول الإقليمية بدعم أميركي بتشكيل الحكومة لحصار مجموعة من اللبنانيين تصر على الاستمرار في نهج المقاومة”.

وحيا العمال في عيدهم، داعيا الدولة الى “إعادة النظر في رواتبهم وإقرار البطاقات التموينية والتمويلية لمساعدة العمال والفقراء على مواجهة الأزمة الاقتصادية الصعبة التي يمر بها الوطن”، مؤكدا “الوقوف إلى جانب رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في عملية رصد استجابة حاكم مصرف لبنان رياض سلامة لتسليم المستندات لشركة التدقيق المالي”.

واعتبر أن “مجيء رئيس الوفد الأميركي الوسيط إلى المفاوضات غير المباشرة بين لبنان والكيان الصهيوني حول الحدود البحرية جون ديروشير لا معنى له إن لم يأت بموافقة واضحة من الكيان الصهيوني بالاعتراف بحق لبنان في مياهه الإقليمية، وندعو الحكومة اللبنانية للتمسك بحقوق لبنان كاملة في كل نقطة مياه من مياهه الإقليمية”.

وختاما استنكر التجمع إرجاء الانتخابات التشريعية الفلسطينية، واعتبر أن “هذا العمل سيؤخر الإصلاحات والمصالحات، لأنه يثير نقطة خلاف أساسية بين الفصائل الفلسطينية”.

هذا الخبر تجمع العلماء المسلمين: لاقرار البطاقات التموينية والتمويلية ظهر أولاً في Cedar News.

,