بلدية الحازمية أطلقت مشروع الخدمات الالكترونية… جان الاسمر: نأمل أن نصل يوما الى الدولة الالكترونية

أطلقت بلدية الحازمية مشروع الخدمات الالكترونية، بالتعاون والتنسيق مع شبكة CONNECTIVE CITIES، لمناسبة اليوم العالمي للتواصل والتطور التكنولوجي، في حضور رئيس اتحاد بلديات ساحل المتن الجنوبي – رئيس بلدية فرن الشباك ريمون سمعان، رئيس مجلس بلدية الشياح ادمون غاريوس، رئيس مجلس بلدية عاريا بيار بجاني، رئيس مجلس بلدية سن الفيل نبيل كحاله، اضافة الى رئيس مجلس بلدية الحازمية جان الياس الأسمر ونائبه والأعضاء ومخاتير الحازمية ورئيس واعضاء لجنة التجار فيها وحشد من الفاعليات.

بعد الافتتاح وعرض تفاصيل عمل الشاشة التفاعلية والخدمات الالكترونية على صفحة البلدية الرسمية، كانت كلمة لمدير الادارات والمجالس المحلية المهندس احمد رجب هنأ فيها بلدية الحازمية على “الانجاز التكنولوجي الأول من حيث النوعية في لبنان”، مشيدا “بجهود الرئيس جان الياس الأسمر في ادارة الحازمية التي تحلق اليوم بقيادته”.وقال: “بلدية الحازمية أصبحت في الطليعة بجهودكم وننظر اليها على أنها رأس حربة في التطور”.

الاسمر
وكانت كلمة لرئيس بلدية الحازمية، شكر فيها الفريق المنفذ وشركاء البلدية، ووعد “بمزيد من التقدم لتبقى الحازمية بتطور مستدام وليبقى لبنان شابا ومتجددا رغم كل التحديات”. وقال: “الغد يبدأ اليوم … وهذا هو حال الحازمية، مدينة العراقة والتطور التي تتطلع دوما نحو الأمام ولمزيد من التطور لطالما آمنا في بلدية الحازمية بضرورة تفعيل العمل الممكنن، وللغاية كانت الحازمية من اوائل البلديات التي تعتمد أهم الأنظمة المعلوماتية العالمية لتطوير أعمالها الإدارية والجغرافية، كما كانت الحازمية السباقة باستعمال نظام GIS وترقيم الشوارع والمباني واعداد الاحصائيات الشاملة، اوائل العام 2012”.

اضاف: “لم نكتف بهذا القدر، بل قمنا بأرشفة الكترونية لجميع المستندات والخرائط منذ تأسيس البلدية، ولا يزال هذا العمل قائما ومستمرا بشكل يومي ومحدث ولم نقف عند حد، رغم كل الصعوبات التي واجهناها، إن على الصعيد الصحي او العملي او الاقتصادي وسواه.
وها نحن اليوم، معكم نطلق مشروع البلدية الالكترونية في خطوة سباقة، ايمانا منا بضرورة المضي قدما نحو آفاق جديدة وعدم الاستسلام لسلبيات الواقع وتأسيس الغد المشرق”.

واكد ان “هدفنا الأسمى والأكبر يبقى تسهيل علاقة المواطن بالبلدية وتفعيل بناء اقتصاد عصري متطور ومستدام، ودخول الثورة الصناعية الرابعة من اوسع ابوابها، سيما وأن مبدعينا الشباب منتشرين حول العالم، فلتكن لهم بصمتهم في مدائنهم وبلدهم”.

واوضح ان “المشروع يشمل لوحة تفاعلية، هي الأولى في لبنان، هذا المشروع بالتنسيق مع Connective Cities ، وبالتعاون مع بلدية الحازمية، لتكون الأولى في لبنان، والأهم أنها خارج القصر البلدي، وبالتالي لم يعد لزاما على المواطن أن يلتزم بالدوام الرسمي للبلدية، فصار بإمكانه الاستحصال على التقارير العقارية المجانية، وتسديد رسومه البلدية، والحصول على كل المعلومات التي قد يحتاجها، من اي نوع كانت، بكبسة زر مجانية خلال زيارته لسبينس – الحازمية”.

وقال: “أما لماذا اخترنا أن تكون الشاشة في سبينس، فلأننا نؤمن بضرورة تفعيل التنسيق بين القطاعين العام والخاص، ولأننا نفخر بالمستثمرين في مدينتنا ونعمل سويا على تطويرها، ولأن هذا المركز هو الأكبر في لبنان والشرق لمؤسسة سبينس العالمية، ولأنه يستقطب الكثير الكثير من أبناء الحازمية وسكانها، على أمل أن تكون هذه الخطوة بداية لزرع المزيد من هذه الشاشات في كل المراكز التجارية الكبيرة ضمن النطاق البلدي”.

اضاف: “ولأننا نؤمن بأن المعلومة يجب أن تصل بسهولة ومجانية الى أكبر شريحة من الناس، تم تحديث صفحة البلدية الالكترونية، بحيث صار بإمكانكم، أينما كنتم وساعة تشاؤون، أن تطلعوا على مختلف المعلومات العقارية وتستحصلوا على البيانات وطباعتها او مشاركتها على تطبيقات مختلفة، بالاضافة الى تسديد الرسوم البلدية من دون الحاجة الى المال النقدي، فصار بإمكانكم استعمال بطاقاتكم المصرفية في ظل هذه الأزمة الاقتصادية التي تعصف بنا والشح في السيولة”.

وتابع: “قد نكون تأخرنا قليلا، بسبب الظروف، في الانضمام الى العالم الالكتروني، ولكن خير أن تأتي الأمور متأخرة من ألا تأتي ابدا. ونحن اليوم اذ نفتح آفاقا جديدة في العمل البلدي، بمباركة من سلطة الوصاية المتمثلة بوزارة الداخلية والبلديات، نأمل أن نصل يوما الى الدولة الالكترونية حيث العمل المنتج والممكنن لننهض بلبنان جديد يليق بأبنائنا”.

وشكر “كل من ساهم في تحقيق هذا المشروع النوعي، الأول من نوعه في لبنان”.

هذا الخبر بلدية الحازمية أطلقت مشروع الخدمات الالكترونية… جان الاسمر: نأمل أن نصل يوما الى الدولة الالكترونية ظهر أولاً في Cedar News.

,