وفد مجلس كنائس الشرق الأوسط زار مطرانية بيروت للموارنة عبد الساتر: الحاجات تتعاظم ونتحضر لمواجهة الأصعب

زار وفد من مجلس كنائس الشرق الأوسط برئاسة الأمين العام الدكتور ميشال عبس والأمين العام المشارك الأب الدكتور نقولا بسترس، رئيس أساقفة بيروت للموارنة المطران بولس عبد الساتر، في مقر المطرانية ببيروت.

وأفاد بيان لمجلس الكنائس أن “الزيارة تأتي في إطار سلسلة زيارات يجريها فريق الأمانة العامة الى رؤساء الأساقفة في بيروت، المشرفين على اللجنة المسكونية التي تشكلت من مختلف كنائس بيروت لإغاثة أهلها عقب كارثة إنفجار المرفأ في 4 آب الفائت”.

ولفت الى أن “صاحب السيادة شكر المجلس على دوره في تضميد جراح البيروتيين، وأثنى على عمل فريق دائرة الخدمة – دياكونيا ودوره اللافت في العمل بكثير من المحبة والعطاء بفرح لدعم المتضررين من الإنفجار. كما لفت إلى أن الحاجات في بيروت في تعاظم مستمر، وأن الاستعدادات لمواجهة الأصعب هي هم المطرانية اليوم، في ظل مسؤوليتها عن أبناء رعيتها الرازحين تحت أعباء الضائقة الإقتصادية والأزمة المصرفية واليأس جراء غياب أي حلول في الأفق”.

وأشار البيان الى أن “عبس عرض لسيادته سلسلة المشاريع التي يعمل عليها المجلس حاليا في دوائره كافة، تعزيزا للروح المسكونية وبناء الجسور بين كنائسه الأعضاء، وفي خدمة الإنسان في هذا الشرق وصون كرامته. وأكد لسيادته حرص المجلس على تجويد استعمال مقدراته وطاقاته للرد على الحاجات الملحة لا سيما مع الأزمات المتتالية التي ترزح تحت ثقلها مجتمعاتنا في مختلف دول الشرق الأوسط”.

هذا الخبر وفد مجلس كنائس الشرق الأوسط زار مطرانية بيروت للموارنة عبد الساتر: الحاجات تتعاظم ونتحضر لمواجهة الأصعب ظهر أولاً في Cedar News.

,