فيروس كورونا: الولايات المتحدة تدعم التنازل عن حقوق براءات اختراع اللقاحات المضادة لكوفيد-19

لقاح فيروس كورونا.

Reuters

أعلنت الولايات المتحدة دعمها خطوة منظمة التجارة العالمية الهادفة إلى رفع حماية حقوق براءات اختراع لقاحات فيروس كورونا، مؤقتا.

واقترحت الهند وجنوب إفريقيا الخطة التي قالتا إنها ستزيد إنتاج اللقاح في جميع أنحاء العالم.

لكن مصنعي الأدوية يقولون إن هذا قد لا يكون له التأثير المطلوب.

وقالت الممثلة التجارية للولايات المتحدة، كاثرين تاي، إن “الأوقات غير العادية تتطلب إجراءات استثنائية”.

وأضافت تاي أن الولايات المتحدة ستشرع الآن في مفاوضات في منظمة التجارة العالمية لمحاولة تأمين الإعفاء، لكنها حذرت من أن هذا قد يستغرق بعض الوقت.

ويُعتقد إن 100 دولة من دول منظمة التجارة العالمية، البالغ عددها 164 مؤيدة للخطوة، ومن المتوقع أن تناقش لجنة الملكية الفكرية القضية الشهر المقبل.

وكانت الهند وجنوب إفريقيا الصوتين الرئيسيين في مجموعة من حوالي 60 دولة تحاول خلال الأشهر الستة الماضية تنحية مسألة براءات اختراع اللقاحات جانبا.

ولكنها واجهت معارضة قوية من الإدارة الأمريكية السابقة لدونالد ترامب، وبريطانيا، والاتحاد الأوروبي.

إلا أن الرئيس الأمريكي، جو بايدن، اتخذ مسارا مختلفا، وأيد تنازلا عن الملكية الفكرية المرتبطة بلقاحات كوفيد-19 خلال الحملة الرئاسية لعام 2020، وكرر دعمه الأربعاء.

وردا على الخطوة الأمريكية الأخيرة، قالت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، إن “الاتحاد الأوروبي مستعد أيضا لمناقشة أي مقترحات تعالج الأزمة بطريقة فعالة وعملية”.

ووصف رئيس منظمة الصحة العالمية إعلان الولايات المتحدة بأنه “لحظة تاريخية” في مكافحة كوفيد-19.

ما حقوق الملكية الفكرية؟

تصف الملكية الفكرية الإبداعات، مثل الاختراعات، المحمية ببراءات اختراع، وحقوق التأليف والنشر، والعلامات التجارية. وهذه تمنع النسخ وتسمح للمنشئ بالحصول على مكافأة مالية.

وتمنح براءات الاختراع الشركات المبتكرة احتكارا قصير الأجل للإنتاج لتغطية تكاليف تطوير المشروعات ولتشجيع الاستثمار.

وتقول شركات التكنولوجيا الحيوية إن هذه الحماية قدمت حوافز لإنتاج لقاحات كوفيد في أوقات قياسية.

ماذا يعني التنازل؟

يقول المؤيدون إن الإعفاء، إذا تمت الموافقة عليه، سيسمح بزيادة إنتاج اللقاحات، وتوفير جرعات أكثر بأسعار معقولة للدول الأقل ثراء.

وجادل عدد من البلدان النامية بأن القواعد التي تطالب دول العالم بحماية براءات الاختراع، وغيرها من أشكال الملكية الفكرية، تعد عقبة أمام زيادة إنتاج اللقاحات، وغيرها من المنتجات اللازمة للتصدي للوباء.

ووصف تيدروس أدهانوم غيبريسوس، رئيس منظمة الصحة العالمية، القرار الأمريكي بأنه “تاريخي” وقال إنه يمثل “لحظة تاريخية في الحرب على كوفيد-.19

لكن شركات الأدوية عبرت عن معارضتها، وأصرت على أن براءات الاختراع ليست العقبة الرئيسية، وحذرت من أن هذه الخطوة يمكن أن تخنق الابتكار.

بايدن أيد التنازل خلال الحملة الانتخابية.

Reuters
بايدن أيد التنازل خلال الحملة الانتخابية.

وقال رئيس الاتحاد الدولي لمصنعي الأدوية ورابطاته، توماس كويني، لبي بي سي إن نقل التكنولوجيا يجب ألا يُفرض.

هذا الخبر فيروس كورونا: الولايات المتحدة تدعم التنازل عن حقوق براءات اختراع اللقاحات المضادة لكوفيد-19 ظهر أولاً في Cedar News.

,