قناة تلفزيونية أرجنتينية “تعلن” وفاة شكسبير بعد أكثر من 400 عام على رحيله

توفي ويليام شكسبير الكاتب المسرحي والشاعر عام 1616

Getty Images
توفي ويليام شكسبير الكاتب المسرحي والشاعر عام 1616

أدى تشابه في الأسماء إلى قيام محطة تلفزيونية أرجنتينية بالخلط بين الأديب الإنجليزي الشهير ويليام شكسبير والعجوز البريطاني الذي كان أول من تلقى لقاح فايزر في بلاده.

حيث خرجت” مقدمة الأخبار في قناة “كانال 26″، نويليا نوفيلو، لتقول للمشاهدين إن “أحد أهم الكتّاب في اللغة الإنجليزية – الذي أعده معلما لي- قد مات”.

إلا أن في الواقع من توفي قبل أيام هو ويليام “بيل” شكسبير، البالغ 81 عاما، أما شكسبير الأديب فقد توفي عام 1616.

ولم تكن نوفيلو على علم بتاريخ وفاة الشاعر والكاتب المسرحي الشهير، إذ قالت للجمهور يوم الخميس: “لدينا أخبار أذهلتنا جميعا نظرا لعظمة هذا الرجل. نحن نتحدث عن ويليام شكسبير ووفاته. سنخبركم كيف حدث ذلك ولماذا”.

وسخر معلقون على وسائل التواصل الاجتماعي من زلة المذيعة.

وكتب أحدهم “استغرقت المملكة المتحدة أكثر من أربعة قرون للتحذير من الفيروس. ومع ذلك، يلومون الصين”.

وتلقى بيل شكسبير، وهو عامل سابق في شركة رولز رويس ومستشار أبرشية، الجرعة الأولى من اللقاح في ديسمبر/ كانون الأول ليصبح أول رجل وثاني شخص يتلقى لقاح فايزر/ بايونتك.

وقالت مستشفى جامعة كوفنتري ووارويكشاير ترست التابعة لهيئة الخدمات الصحية البريطانية إنه توفي يوم الخميس بسبب مرض لا علاقة له باللقاح.

هذا الخبر قناة تلفزيونية أرجنتينية “تعلن” وفاة شكسبير بعد أكثر من 400 عام على رحيله ظهر أولاً في Cedar News.

,